الأدوية المفردة : ما تبقى من حرف الباء

شاطر
avatar
الإدارة
Admin

عدد المساهمات : 2824
تاريخ التسجيل : 01/01/2014

الأدوية المفردة : ما تبقى من حرف الباء

مُساهمة من طرف الإدارة في الجمعة 23 ديسمبر 2016 - 9:53


بّسم اللّه الرّحمن الرّحيم
القانون فى الطب لإبن سينا
الكتاب الثانى : الأدوية المفردة
الأدوية المفردة على ترتيب جيد
ما تبقى من حرف الباء

● [ بنجنكشت ] ●

الماهية: نبات يكاد لعظمه أن يكون شجراً، وينبت في المواضع القريبة من المياه، وأغصانه صلبة، وورقه كورق الزيتون، إلا أنه ألين ولا تدخل عيدانه في الطبّ، بل زهره، وورقه وثمرته وسائر ما يستعمل منه فيه لطافة وحرافة وعفوصة، وهو دون السذاب اليابس.
الطبع: حار في الأولى يابس في الثالثة.
الأفعال والخواص: ملطف محلل مفشش للرياح، لا نفخ فيه البتة، وفيه تفتيح مع قبض.
الزينة: منق للون.
آلات المفاصل: يضمّد مع ورقه لإلتواء العصب ويذهب الاعياء.
أعضاء الرأس: يصدع ويسبت شرباً، وإذا ضمد به نفع الصداع، والمقلي منه إذا أكل قل تصديعه.
أعضاء الصدر: هو مما يكثر اللبن مع تقليله للمني والشربة إلى درهم.
أعضاء الغذاء: يفتح سدد الكبد وسدد الطحال، وهو نافع جداً لصلابة الطحال إذا شرب منه بالسكنجبين مقدار درهمين، وينفع من الاستسقاء.
أعضاء النفض: يجلس في طبيخه لوجع الرحم وأورامها، ويجفف المني وإذا فرش تحت الظهر شيء من قضبانه منع الاحتلام والإنعاط، ويدخن للنساء عند شدة الشهوة، وهو مدر وينفع لا سيما بزره من شقاق المقعدة، ويضمّد به مع السمن لصلابة الخصية ولا سيما بزره.
السموم: ينفع من لسعٍ الهوام والحيات، إذا شرب منه درهم، وكذلك من عض الكَلْب الكَلِب والسباع ضماداً ودخان ورقه يطرد الهوام جداً.


● [ بسفايج ] ●

الماهية: عود دقيق أغبر، ذو عقد إلى السواد والحمرة اليسيرة، أو إلى الخضرة، ذو شعب كالدودة الكثيرة الأرجل، وفي مذاقه حلاوة مع قبض. قال بعضهم: إنه ينبت على شجرة في الغياض، وقيل ينبت على الأحجار.
الأختيار: أجوده الغليظ مثل الخنصر والضارب إلى الحمرة والصفرة، المكتنز طري الذي فيه مرارة خفيفة وعذوبة مع عفوصة، وفي طعمه قرنفلية.
الطبع: حار في الثانية يابس في الثالثة، بالغ في التجفيف.
الأفعال والخواص: محلّل منضج يحلل النفخ والرطوبات.
آلات المفاصل: ضماده نافع لالتواء العصب.
أعضاء النفض: يسهل السوداء بلا مغص، ويسهل بلغماً وكيموساً مائياً، يطبخ في مرقة الديك أو مرقة السمك للقولنج أو مرق البقول، وإن ذر أصله على ماء القراطن وشرب أسهل مرّة وبلغماً، والشربة منه ست كرمات، والكرمة ست قراريط إلى درهمين، ويجب أن يسقى بشراب العسل الممزوج بالماء وقبله شيء من الطرنج، وفي المطبوخ إلى أربعة دراهم.
الأبدال: بدله أفتيمون ونصف وزنه ملح هندي.


● [ بسد ] ●

الماهية: معروف منه أحمر، ومنه أسود، ومنه أبيض.
الطبع: بارد في الأولى يابس في الثانية.
الأفعال والخواص: قابض يمنع النزف، وتجفيفه أكثر من قبضه، فإن تجفيفه شديد.
الجراح والقروح: يقطع اللحم الزائد.
أعضاء العين: يقوي العين بالجلاء والتنشيف للرطوبات المستكنة فيها خصوصاً محرقه المغسول، ويجلو آثار القروح ويصلح للدمعة.
أعضاء النفض: يحبس نفث الدم ويعين على النفث، وكذلك الأسود لا سيما محرقه المغسول، وهو من الأدوية المقوية للقلب النافعة من الخفقان.
أعضاء الغذاء: بالماء لورم الطحال، فهو نافع له.
أعضاء النفض: ينفع من قروح الأمعاء.


● [ بيش ] ●

الماهية: سم قاتل.
الطبع: في الغاية من الحرارة واليبوسة.
الزينه: يذهب البرص طلاء وشرباً من جوارشنة البزرجلي، وكذلك ينفع من الجذام.
السموم: سمّ يفسح شاربه، والشربة منه أكثرها نصف درهم، وعندي أن أقل منها يقتل ترياقه فار البيش، وهي فارة تتغذى به، والسماني يتغذى به ولا يموت منه، ودواء المسك يقاومه من جملة المعجونات في معنى ذلك.


● [ بلوط ] ●

الماهية: هو معروف وقابض، والشاهبلوط أقله قبضاً، وأشد ما في البلوط قبضاً هو جفته، وهو قشره الداخل.
الطبع: البلوط بارد يابس في الثانية، وبرده في الأولى وفي الشاهبلوط قليل حرارة لحلاوته، وورق البلوط أشدّ قبضاً وأقل تجفيفاً.
الأفعال والخواص: في الشاهبلوط جلاء وفي جميعه نفخ في البطن الأسفل، وقبض، ويمنع النزوف، وخصوصاً جفته، وكلها منوية للأعضاء، والشاهبلوط بطيء الهضم، وهو أحسن غذاء، فإن خلط بِسكّر جاد غذاؤه. قال جالينوس: هو أغذى من جميع الحبوب حتى إنه يقارب حبوب الخبز، لكن الشاهبلوط لما فيه من الحلاوة أغذى منه، على أن غذاء جميعه غير محمود للناس بل عسى أن يحمد غذاؤه للخنازير. ومن الناس من اعتاد تناول ذلك، على أنه يجعل الخبز من ذلك ولا يضره وينتفع بذلك.
الأورام والبثور: هو مع شحم الجدي أو الخنازير المملح ينفع الصلابات، وثمرة البلوط تنفع في الابتداء للأورام الحارة.
الجراح والقروح: يمنع سعي القلاع والقروح الساعية إذا أحرق واستعمل، وورق البلوط يلزق الجراحات إذا سحق ونثر عليها.
أعضاء الرأس: مصاع لحقنه البخار عقلاً للطبيعة.
أعضاء الغذاء: ينفع من رطوبة المعدة.
أعضاء النفض: يعقل وينفغ من السحج وقروح الأمعاء ونزف الدم ويغزر البول.
السموم: ينفع من سموم الهوام وطبيخ قشره مع لبن البقر ينفع من سمّ سهام أرمينية، ولحم الشاهبلوط جيّد للسموم.


● [ بَسْبَاسة ] ●

الماهية: يشبه أوراقاً متراكمة متغضّنة يابسة إلى حمرة وصفرة كقشور. وخشب وورق يحذي اللسان كالكبابة، يُجلب من بلاد الصين. قال ابن ماسويه: هو قشور جوزبوا. قال مسيح: هو شبيه القوة بنار مشك وألطف منه.
الطبع: قال بولس: معتدل، وقال غيره: حار يابس في الثانية، ولا شك في حره ويبسه.
الأفعال والخواص: يحلل النفخ، وفيه قبض.
الأورام والبثور: محلّل للصلابات الغليظة إذا وقع في القيروطي يفعل ذلك.
الزية: يطيب النكهة.
أعضاء الرأس: مع دهن البنفسج يستعط به للصداع الكائن من رياح غليظة في الرأس ومن الشقيقة.
أعضاء الغذاء: يقوّي الكبد والمعدة.
أعضاء النفض: يعقل المبطونين، وينفع من السحج وهي جيّدة للرحم.


● [ بزر كتان ] ●

الماهية: قوته قريبة من قوة الحلبة.
الطبع: حار في الأولى معتدل في الرطوبة واليبوسة، وقيل: إن طبيخ الكتان هو طبيخ رطبه، وفيه رطوبة فضلية.
الأفعال والخواص: منضج ويجلو وينفخ لرطوبته الفضلية حتى مقليه مع قبض في مقليّه ظاهر ومعتدل في غير مقليه مخلوط بتليين، وهو مسكّن للأوجاع دون البابونج.
الزينة: هو مع النطرون والتين ضمّاد للكلف والبثور اللبنية، ويمنع من تشنج الأظفار وتشققها وتقشّرها إذا خلط بمثله حرف وعجن بعسل.
الأورام والبثور: يلين الأورام الحارة ظاهرة باطنة، والأورام التي خلف الأذن بماء الرماد، والأورام الصلبة .
آلات المفاصل: ينفع التشنج، وخصوصاً تشنج الأظفار إذا خلط بشمع وعسل.
أعضاء الرأس: دخانه ينفع من الزكام، وكذلك دخان الكتان نفسه.
أعضاء النفس: ينفع من السعال البلغمي، وخصوصاً المحمص منه.
أعضاء الغذاء: رديء للمعدة وعسر الهضم قليل الغذاء.
أعضاء النفض: مقليه يعقل البطن، وغير مقليه معتدل، وإدراره ضعيف، لكنه يقوي بالقلي، وإذا تنوول مع عسل وفلفل حرك الباه، ويحقن الرحم بطبيخه، ويجلس فيه، فينتفع بغير لذع فيه وأورام، وكذلك الأمعاء، وينفع من قروح المثانة والكلى، وطبيخ بزر الكتان إذا حقن به مع دهن الورد عظمت منفعته في قروح الأمعاء.


● [ بَردي ] ●

الماهية: هو معروف، ومنه يتخذ القرطاس، وهو في قوة القرطاس، والمحرق منهما أشد تجفيفاً.
الطبع: بارد يابس.
الأفعال والخواص: ينفع من النزف، ويمنعه رماده.
الجراح والقروح: يذر على الجراحات الطرية، فيدملها، وقد ينقع في الخل، ويجفف، ويدخل في الناصور وجميع القروح الساعية والجراحات.
أعضاء الرأس: رماده نافع من أكلة الفم.
أعضاء النفس: رماده يحبس نفث الدم.
أعضاء النفض: يؤخذ ويلف بكتان ويترك حتى يجف، ثم يوضع على البواسير فينفعها.


● [ باقلاء ] ●

الماهية: منه المعروف، ومنه مصري ونبطي وهندي . والنبطي أشد قبضاً، والمصري أرطب وأقل غذاء، والرطب أكثر فضولاً، ولولا بطء هضمه وكثرة نفخه ما قصر في التغذية الجيدة عن كشك الشعير، بل المتولد منه دمه أغلظ وأقوى.
الإختيار: أجوده السمين الأبيض الذي لم يتسوس، وأردؤه الطري، وإصلاحه إطالة نقعه وإجادة طبيخه وأكله بالفلفل، والملح والحلتيت والصعتر ونحوه مع الأدهان، وأما الهندي فيدخل في الأدوية المقيئة والمطلقة فحسب على وزن مخصوص.
الطبع: قريب من الاعتدال وميله إلى البرد واليبس أكثر، وفيه رطوبة فضلية خصوصاً في الرطب، بل الرطب من حقه أن يقضي ببرده ورطوبته والقوم الذين يجعلون برد الباقلا في الرجة الثانية مفرطون.
الأفعال والخواص: يجلو قليلاً وينفخ جداً، وإن أجيد طبخه، وليس ككشك الشعير، فإن الطبخ الشديد المكرر الماء يزيل نفخه، لكن الباقلاء إذا قشر فطبخ ثم طحن في القدر بلا تحريك، قلت نفخته. والمقلي منه قليل النفخ ، ولكنه أبطأ انهضاماً.
والمطبوخ منه في قشره كثير النفخ، ولعل دقيقه أقل نقخاً. والنبطي أشد قبضاً، وقشره أقوى قبضاً، ولا يجلو. والمصري أقبض الجميع، وفيه جلاء، ويتولد منه لحم رخو، ويولد أخلاطاً غليظة، وقد قضى بقراط بجودة غذائه وانحفاظ الصحة به، وإذا قشر وشق بنصفين ووضع على نزف قطعه. ومن خواصه أن بيض الدجاج إذا علفت منه، فإنه يرى أحلاماً مشوّشة ، وإنه يحدث الحكة خصوصاً طَرِيه.
الزينة: إذا ضمّد الشعر بقشره رققه، وإذا ضمد به عانة الصبي منع نبات الشعر، وكذلك إذا كرر على الموضع المحلوق، ويجلو البهق في الوجه، لا سيما مع قشوره، والكلف والنمش ويحسن اللون.
الأورام والبثور: يضمد بالشراب على ورم الخصية.
الجراح والقروح: ينفع من قروح العضل.
آلات المفاصل: ينفع من تشنج العضل، ويضمد بمطبوخه النقرس مع شحم الخنزير.
أعضاء الرأس: مصدع ضار لجميع من يعتريه الصداع والشيء الأخضر الذي في جوف المصري منه الذي طعمه مر، إذا سحق وخلط بدهن الورد وقطر في الأذن، ينفع من وجعها.
أعضاء العين: هو مع العسل والحلبة ضماد لكمودة العين والطرفة، ومع كندر وورد يابس، وبياض البيض ضماد للجحوظ خاصة الذي للحدقة.
أعضاء النفس والصدر: جيد للصدر، ومن نفث الدم، ومن السعال، وإن خلط مع عسل ودقيق الحلبة، ينفع عن أررام الحلق واللوزتين، وضمادة جيد لورم الثدي وتجبن اللبن فيه.
أعضاء الغذاء: عسر الإنهضام غير بطيء الإنحدار والخروج وغير ذلك مولد للسدد، والمطبوخ بقشره في الخل يمنع القيء، والهندي يهيىء القيء غاية.
أعضاء النفض: المطبوخ منه بخل وماء ينفع من الإسهال المزمن، وخصوصاً إذا كان بقشره، وينفع من السحج ولا سيما النبطي، وسويقه أيضاً ينفع من ذلك كما هو وحسواً، وضماده نافع لورم الأنثيين، خصوصاً مطبوخاً بشراب، والهندي إذا شرب منه أقل مقدارحتى أقل من ثلث درهم، فإنه يطلق البطن ويسهل.


● [ بابلس ] ●

الماهية: هو الذي يقال له الخشخاش الوبري والزبدي، وهو يفعل فعل اليتوع في إسهاله.
الطبع: حار جداً.
أعضاء النفض: يسهّل كاليتّوعات.


● [ بول ] ●

الاختيار: أنفع الأبوال بول الجمل الأعرابي، وهو النجيب. وبول الإنسان أضعف الأبوال، وأضعف منه بول الخنازير الأهلية الخصية، وأقواها المعتق، وبول الخصي في كل شيء أضعف، وأجلى الأبوال بول الإنسان.
الطبع: حار يابس فيما يقال.
الأفعال والخواص: كله يجلو، ويجعل بول الإنسان مع رماد الكرم على موضع لنزف، فيقف. وبول الإبل ينفع من الحزاز غسلاً به، وكذلك الثور.
الزينة: يجلو البهق جداً الجراح والقروح: بول الحمار للقروح الساعية والرطبة، وبول الإنسان أيضاً، وخصوصاً بول معتق، وينفع من التقشر والحكة والبرص، لا سيما ببورق وماء الحماض. ثفل البول يجعل على الحمرة فينفع، وينفع طلاء من الجرب والسعفة والقروح المدوّدة، وقروح القدم يبال عليها ويترك حتى يبرأ.
آلات المفاصل: ينفع من الأوجاع العصبية ولا سيما بول الماعز الأهلى والجبلي، وخصوصاً للتشنج والامتداد وكذلك سعوطاً للإمتداد.
أعضاء الرأس: بول الثور إذا ديف فيه المر وقطر في الأذن رقيقاً سكن وجعها، وكذلك بول العنز وحده، ومع المرّ وبول الإنسان المعتّق ويمنع سيلان القيح من الأذن. وبول الجمل شديد النفع من الخشم، ويفتح سدد المصفاة بقوة شديدة جداً.
أعضاء العين: يعقد في إناء من نحاس، فينفع البياض والجرب، خصوصاً بول الصبيان، وكذلك مطبوخاً مع الكراث.
أعضاء النفس: قالوا: إن بول الصبيان الرضع نافع من انتصاب النفس.
أعضاء الغذاء: وقد رأى إنسان مطحول أنه أمر في النوم بشرب بوله كل يوم ثلاث حقّنات، فشرب وعوفي وجرب فوجد عجيباً. وبول الإنسان، وبول الجمل، ينفع في الاستسقاء وصلابة الطحال، لا سيما مع لبن اللقاح. روي لو شربتم من ألبانها وأبوالد لصححتم، فشربوا وصحوا. وبول العنز للحمى منه، وخصّوصاً الجبلي، لا سيما مع سنبل الطيب، وكذلك معتّق بول الخنزير في مثانة مع شراب قوي.
أعضاء النفض: بول الخنزير يفتت الحصاة في الكلية والمثانة ويدرهما، وبول الحمار ينفع من وجع الكلى، وبول الإنسان مطبوخاً مع الكراث ينفع من أوجاع الأرحام إذا جلس فيها خمسة أيام كل يوم مرة.
السموم: بول الإنسان ينفع من نهشة الأفعى شرباً، وتصدت أيضاً عليها وخصوصاً الإفاعي الصخرية، ومع نطرون على عضّة الكَلْب، وكل عضة ولسعة، والمعتق منه نافع في السموم كلها والأرنب البحري.


● [ بزاق ] ●

الماهية: القوي الفعل هو الذي للجائع على الريق، وخصوصاً من مزاج حار.
الجراح والقروح: نافع للقوباء.
أعضاء العين: ينفع من الطرفة والبياض.
السموم: يقل الهوام كلها والحية والعقرب.


● [ بعر الحيوان ] ●

الماهية: معروف.
الزينة: بعر الضب ينفع من البرص والكلف بجلائه، وبعر الجمل ينفع إن سقي لذلك ويبطل الثآليل.
أعضاء الرأس: بعر الضب ينفع مع الحزاز بجلائه، وبعر الجمال يقطع الرعاف، وإذا شرب مع أدوية الصرع نفع.
أعضاء العين: بعر الضبّ يجلو بياض العين.
الجراح والقروح: بعر الجمال يحلل البثور والقروح، وكذلك بعر الغنم على الشهدية.
الأورام والبثور: بعر الماعز يحلّل الخنازير بقوة، وكذلك بعر الجمال وبعر الغنم للحمرة.
آلات المفاصل: بعر الجمال يسكن أوجاع المفاصل وأورامها.
أعضاء النفض: بعر الماعز يابساً بصوفة يمنع سيلان الرحم.
السموم: يقوم بعر الماعز طبخاً الأوقية منه في خمس سكرجات خمر أسود، والطري منه أيضاً، ويضمد به نهشة الأفعى المعطشة، وبعر الغنم المحرق، لا سيما معجوناً بالخل، يطلى به على عضة الكَلْب الكَلِب.


● [ بصل الزير ] ●

الماهية: يشبه بصل الفار في قوته وطعمه، ويستعمل بدله، وهو أضعف منه.
أعضاء النفض: يسكن أوجاع الرحم الباردة.
السموم: ينفع من السموم وللسع العقرب والرتيلاء شرباً وضماداً إذا خلط بالتين.


● [ بنات وردان ] ●

أعضاء النفض: ينفع من أوجاع الأرحام والكلى بعد أن يكسر تحليله بزيت وموم و محّ البيض فلا تصلب، ويدر البول والطمث، ويسقط وينفع مع قردمانا البواسير.
الحميات: نافع للنافض.
السموم: ينفع من سموم الهوام.
الأبدال: بدله قيسور.


● [ بداسفان ] ●

الماهية: هو بدل كشت بركشت تتخذ الزنج منها أسورة وهي خشبية.
بقلة يهودية: الطبع: حرارته فوق الاعتدال.


● [ بيش موش بوحا ] ●

الماهية: أما بوحا، فحشيشة تنبت مع البيش، فأي بيش جاوره لم يثمر شجره، وهو أعظم ترياق البيش، وله جميع المنافع التي للبيش في البرص والجذام، وأما بيش موش، فإنه حيوان يسكن في أصل البش مثل الفارة .
الزينة: ينفع من البرص.
الأت المفاصل: ينفع من الجذام.
السموم: هو ترياق لكل سم وللأفاعي.


● [ بطباط ] ●

الماهية: هو عصا الراعي، وسنذكر خواص عصا الراعي عند ذكرنا فصل العين.
بوش دربندي: الماهية: هو شاًف يجلب من أرمينية يوجد في أظلاف الضأن.
الأورام والبثور: يستعمل على الأورام الحارة والبثورالحارة.
آلات المفاصل: نافع للنقرس الحار.


● [ بطم ] ●

الماهية: نذكره في فصل الحاء عند ذكرنا الحبة الخضرا،

●[ تم حرف الباء وجملة ذلك سبعة وخمسون دواء ]●


القانون فى الطب لإبن سينا
الكتاب الثانى : الأدوية المفردة
منتدى حُكماء رُحماء الطبى . البوابة



    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 19 أغسطس 2017 - 19:23